قصص نجاح

من شريك في سيارة أجرة إلى صاحب مكتب تكسيات

نمر عبده «أبو لؤي»، كان عاملا بسيطا يعمل في الداخل الفلسطيني ، وبعد الإنتفاضة والإغلاق ، وجد نفسه بلا عمل، فوضعته الظروف في خانة «اليك» مما اضطره الى...

للتفاصيل
من معلمة إلى صاحبة صيدلية ناجحة

ليندا أبو عرقوب، امرأة فلسطينية من مدينة دورا، أم لخمسة أطفال أنهت دراستها من جامعة الخليل بكالوريوس صيدلة عام 2001،عملت ليندا في مختبرات الجامعة كمدر...

للتفاصيل
من عامل في مصنع إلى صاحب مخبز

محمد صلاح، البالغ من العمر 36 ربيعاً، بدأ مشوار حياته بالعمل في مصنع للحلويات في أراضي ال 48، فأحب الحرفة وأتقنها واكتسب مهارة خبز الحلويات، مما شجعه...

للتفاصيل
تحدت إعاقتها الحركية وفتحت بوتيكاً للأزياء الشرعية

صابرين ربايعة، شابة فلسطينية تعاني من إعاقة حركية، ضاقت بها الدنيا ولاحقتها الصورة النمطية التي يرسمها المجتمع لذوي الاحتياجات الخاصة بأنهم عاجزون.

للتفاصيل
أعلى