الاخبار

البنك الوطني يتسلم شهادة النزاهة من مؤسسة أمان

2012-12-26

شهادة النزاهة

سلّم الإتلاف من أجل النزاهة والمساءلة " أمان" شهادة النزاهة للعام 2012 للبنك الوطني وذلك لتبنيه مبادىء وقواعد الحوكمة على طريق تعزيز النزاهة والشفافية والإدارة الرشيدة جاء ذلك خلال احتفال الشفافية السنوي بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الفساد.  حيث قامت د. حنان عشراوي رئيسة لجنة المحكمين بتسليم الشهادة للسيد أسامة حرز الله نائب المدير العام للبنك الوطني ممثلاً عن السيد طلال ناصر الدين رئيس مجلس الإدارة.  وأفاد السيد حرز الله "البنك الوطني" فخور بهذه الشهادة من مؤسسة أمان والتي جاءت بعد مراجعة وتدقيق من قبل فريق متخصص من مؤسسة أمان لمدى استيفاء البنك لمعايير و متطلبات الشهادة وهذا تأكيد على أن البنك يعمل على نشر وتطوير قواعد الحوكمة والشفافية و المسائلة في عمله.

 وأضاف نشكر القائمين على مؤسسة امان لجهودهم الكبيرة لتعزيز مبدأ الشفافية والمسائلة والذي له دور أساسي في تحقيق العدالة والمساواة وبالتالي تحقيق الحياة الكريمة لأفراد مجتمعنا كافة.

ومن الجدير ذكره أن الإتلاف من أجل النزاهة والمساءلة بادر عام 2007 بإطلاق شهادة النزاهة التي تهدف الى تشجيع الشركات الفلسطينية المساهمة العامة على ممارسة الحوكمة الرشيدة والذي أصبح متطلباً هاماً في تعزيز الحكم الصالح في المجتمع، وتعتمد مؤسسة أمان في تقييم الشركة المتقدمة للترشح لنيل الشهادة عدة معايير مثل توفر إجراءات لضمان الشفافية والإنفتاح في عمل الشركة، بالإضافة لوجود أنظمة مالية وإدارية ورقابة داخلية معتمدة ومفعّلة، ونظام للمساءلة وإجراءات لمنع تضارب المصالح وإعتماد سياسة معقولة تجاه المسؤولية الاجتماعية.

أعلى