الاخبار

البنك الوطني يرسم البسمة على شفاه المسنات

2013-04-03

(رام الله): زار طاقم من البنك الوطني، على رأسه نائب المدير العام السيد أسامة حرز الله، بيت المسنات التابع لجمعية الاتحاد النسائي العربي في مدينة البيرة، وذلك بمناسبة عيد الأم. تخللت الزيارة توزيع الهدايا على المسنات، والاطمئنان عليهن، حيث بدت ملامح السعادة واضحة وجلية على وجوههن، كما واصطحبت مديرة الجمعية السيدة منتهى جرار طاقم البنك في جولة تفقدية في أرجاء الجمعية للتعرف على أقسامها ونشاطاتها.

وقال السيد حرز الله، إن الهدف من هذه الزيارة هو تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للأمهات المسنات، في محاولة من البنك الوطني بث الأمل في نفوس الأمهات الفلسطينيات، ومشاركتهن الفرح في يوم عيدهن. مشيدا بالدور الهام الذي تلعبه المرأة الفلسطينية في كافة الصعد وبعطائها وكفاحها الذي تستحق عليه التكريم والعرفان. وأضاف حرز الله، أن هذه الزيارة تأتي في إطار الفعاليات الاجتماعية التي يقوم بها البنك الوطني، لحرصه الشديد على الارتقاء بالمجتمع الفلسطيني مشددا على أن الإرتقاء بالمرأة هو الركيزة الفعلية للإرتقاء بالمجتمع ونسيجه الاجتماعي. وبدورها شكرت السيدة جرار، البنك الوطني على مبادرته تجاه النساء المسنات وأثنت على دوره الإجتماعي تجاه الوطن وقضاياه.

ومن الجدير بالذكر، أن البنك الوطني كان قد انطلق بهويته الجديدة نهاية العام الماضي ، إثر اندماج بنك الرفاه لتمويل المشاريع الصغيرة مع البنك العربي الفلسطيني للإستثمار، بالإضافة الى شراكته استراتيجية مع مساهميه ، و ينشط الآن من خلال ستة فروع ممتدة في الضفة الغربية ، و بحجم أصول يقارب 400 مليون دولار، كما و يتمتع بأكبر نسبة نمو في الودائع والتسهيلات الممنوحة للعملاء بين البنوك الفلسطينية.

أعلى